ممكن سجاره

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ممكن سجاره

مُساهمة من طرف Mama في الخميس يوليو 12, 2007 3:58 am




قلت اشدكم واحكى ليكم قصص السجاير والبتسويه فينا وفيكم



القصة الأولى
كان في الخامسة والعشرين من عمره , ابتلي بشرب الدخان لعدة سنوات , وذات يوم أدخل المستشفى بسبب ألم مفاجئ وهو هبوط في القلب , ووضع عدة أيام في غرفة العناية المركزة تحت مراقبة الأجهزة الطبية المتطورة , حيث أن الطبيب المشرف على علاجه أصدر أوامره لهيئة التمريض بالمستشفى بعدم إدخال الدخان لذلك الشاب لأنه السبب الرئيسي لمرضه وتفتيش الزوار خوفاً من تسلل الدخان له خفية وبعد فترة تحسنت صحته , وبدأ يستعيد نشاطه , إلا أنه لم يتقيد بتعليمات الطبيب حيث عاد إلى التدخين . وفي أحد الأيام فقد هذا الشاب , فبحثوا عنه , فوجدوه في أحد الحمامات وقد فارق الحياة وبيده سيجارة .

نسأل الله السلامة والعافية ...


القصة الثانية



ح. خ. سعودي الجنسية يسكن في إحدى القرى بمنطقة الرياض عمره 57عاماً ، بدأ قبل تسعة أشهر يحس بسعال خفيف لم يلق له أي بال لكن السعال ما لبث أن تطور ليتكرر طوال اليوم، ولم يكن يصاحبه أي أعراض أخرى فلا يزال يحس بنشاط وحيوية وشهية جيدة للأكل.

وبعد عدة أيام لاحظ حمد بعض نقاط الدم الأحمر في البلغم وتأكد له ذلك بعد تكرر المشهد مع أكثر نوبات السعال التي تصيبه أحس بالذعر والخوف ، وبدأت الوساوس تغزو فكره لكنه طمأن نفسه بأن هذا لابد أن يكون نزلة برد تزول بعد أن يعطيه الطبيب نوعاً أو نوعين من الأدوية أو المضادات الحيوية.

ذهب إلى عيادة الطبيب العام وبعد الفحص طمأنه إلى أن هذا ربما يكون التهاباً بسيطاً في القصبات الهوائية وللاطمئنان يحتاج الأمر إلى أشعة للصدر.

بدأ الطبيب ينظر إلى الأشعة ويقلبها ويتمعن فيها وأثناء ذلك سأل حمد هل تدخن؟ أجابه بأنه يدخن علبة إلى علبتين سجائر في اليوم وذلك منذ أن كان في العشرين من العمر فأعاد الدكتور النظر إلى الأشعة وهنا بدأ قلب حمد يخفق وبدأ تنفسه يضطرب. وش فيه يادكتور؟ وش فيه ؟

هناك أاشتباه بوجود التهاب رئوي أو ورم في الرئة وتحتاج إلى تحويل للمستشفى لمزيد من الفحوصات : أشعة أخرى للصدر من الجهتين، تحاليل دم وبلغم، أشعة مقطعية، وأشعة صوتية للبطن وأشعة صوتية للقلب وتخطيط للقلب، ثم منظار للرئة ثم عملية لأخذ عينة من الغدد العنقية ثم تلتها عمليات أخرى وبعد ذلك ظهرت النتيجة بعد أسبوعين من التحاليل والفحوصات الطبية داخل المستشفى. إنه سرطان الرئة وقد وصل إلى مرحلة متأخرة وانتشر إلى الكبد وخنق الأوردة العنقية وسبب شللاً في أعصاب الحبال الصوتية والحجاب الحاجز وهو من النوع الذي لا يمكن استئصاله جراحياً، كما أن الأشعة العلاجية قد لا تفيد فيه شيئاً، أما علاجه بالأدوية الكيميائية فقد يساعد قليلاً لكنه يحمل أعراضاً جانبية خطيرة.

وفي المستشفى بدأت رحلة العلاج المريرة فقد بدأ يتردد على جلسات الأشعة لتقليص الورم وتخفيف ضغطه على أوردة العنق، وبدأ يأخذ دورات العلاج الكيماوي مع كل المشاكل المصاحبة إلى درجة أنه لم يستطع إكمال الدورة الأولى .

جلس مع الطبيب المعالج وقال له وحتى إذا لم نتمكن من عمل شيء فيمكننا أن نهتم بكل ما تحس به من ألم أو سعال أو ضيق في التنفس.

فقال حمد: " لقد تركت الدخان يا دكتور منذ دخولي المستشفى".

الدكتور وحمد يعلمان أن هذا القرار جاء متأخراً جداً ، بعد ستة أشهر من المعاناة الشديدة والأوجاع الرهيبة وفقدان الشهية وصعوبة الأكل ونقص الوزن إلى حد العجاف انتقل حمد إلى رحمة الله وترك خلفه عائلة تضم 11شخصاً ((رحمه الله )).



القصة الثالثة

يقول ((م ـ ع ـ ف )) حصل قبل عشرين عاما لأحد أقربائي مرض وكان يسكن في جنوب المملكة ، وأعيت أهله الحيل بعلاجه ، وحولته الهيئة الطبية إلى الخارج للعـلاج وكنت مرافقا له ، وعندما كشف عليه الطبيب ، سألني : هل هـو مدخن ؟ فقلت له : إنه غير مدخن . وكنت لا أعلم أنه مدخن ، فقال الطبيب : إنه يدخن ، وبه كسران ، أحدهما بفخذه والآخر بساعده ، وبتشخيص الطبيب تبين أنه مصاب بسرطان العظام ، وكنت قد أتيت به محمولا على الطائرة بالنقالة ، ولم يكن بالمستطاع علاجه ، وعدت به إلى بلدي متوفـيــا في تابوت ((يرحمه الله))

القصة الرابعة

كان زميلي يعاني من حرقة في الصدر ، ذهب إلى المستشفى وأعطي بعض العلاجات ، ورجع إلى منزله ، وجلس يشرب السيجارة وبعد دقائق سلم روحه إلى بارئها ، لقد مات وبيده سيجارة حيث وجده شقيقه .

لقد أثرت تلك الحادثة عليّ وكانت سببا في إقلاعي عن التدخين

القصة الخامسة
يقول ( ع ، ف ) دخلت العناية المركزة بسبب شرب الدخان بشراهة ، حيث كنت أعاني من آلام في الصدر وخفقان بالقلب ، ولقد سبقني إلى العناية مريض آخر والسبب التدخين ، وكان يهم بالخروج من العناية ، وفي لحظة سقـط

في مكانه ، ثم مات (( رحمه الله )) بسبب التدخين ، ولذلك حضرت مسرعا إلى العيادة لكي أقلع نهائيا عن التدخين.


(منقول)



ارجو العبره ربنا يسعدكم


_________________
avatar
Mama
المديرالعام
المديرالعام

عدد الرسائل : 22
العمر : 32
Location : مملكتى
تاريخ التسجيل : 08/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.hotmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ممكن سجاره

مُساهمة من طرف mezo في الخميس يوليو 12, 2007 9:21 am

Mama كتب:


قلت اشدكم واحكى ليكم قصص السجاير والبتسويه فينا وفيكم



القصة الأولى
كان في الخامسة والعشرين من عمره , ابتلي بشرب الدخان لعدة سنوات , وذات يوم أدخل المستشفى بسبب ألم مفاجئ وهو هبوط في القلب , ووضع عدة أيام في غرفة العناية المركزة تحت مراقبة الأجهزة الطبية المتطورة , حيث أن الطبيب المشرف على علاجه أصدر أوامره لهيئة التمريض بالمستشفى بعدم إدخال الدخان لذلك الشاب لأنه السبب الرئيسي لمرضه وتفتيش الزوار خوفاً من تسلل الدخان له خفية وبعد فترة تحسنت صحته , وبدأ يستعيد نشاطه , إلا أنه لم يتقيد بتعليمات الطبيب حيث عاد إلى التدخين . وفي أحد الأيام فقد هذا الشاب , فبحثوا عنه , فوجدوه في أحد الحمامات وقد فارق الحياة وبيده سيجارة .

نسأل الله السلامة والعافية ...


القصة الثانية



ح. خ. سعودي الجنسية يسكن في إحدى القرى بمنطقة الرياض عمره 57عاماً ، بدأ قبل تسعة أشهر يحس بسعال خفيف لم يلق له أي بال لكن السعال ما لبث أن تطور ليتكرر طوال اليوم، ولم يكن يصاحبه أي أعراض أخرى فلا يزال يحس بنشاط وحيوية وشهية جيدة للأكل.

وبعد عدة أيام لاحظ حمد بعض نقاط الدم الأحمر في البلغم وتأكد له ذلك بعد تكرر المشهد مع أكثر نوبات السعال التي تصيبه أحس بالذعر والخوف ، وبدأت الوساوس تغزو فكره لكنه طمأن نفسه بأن هذا لابد أن يكون نزلة برد تزول بعد أن يعطيه الطبيب نوعاً أو نوعين من الأدوية أو المضادات الحيوية.

ذهب إلى عيادة الطبيب العام وبعد الفحص طمأنه إلى أن هذا ربما يكون التهاباً بسيطاً في القصبات الهوائية وللاطمئنان يحتاج الأمر إلى أشعة للصدر.

بدأ الطبيب ينظر إلى الأشعة ويقلبها ويتمعن فيها وأثناء ذلك سأل حمد هل تدخن؟ أجابه بأنه يدخن علبة إلى علبتين سجائر في اليوم وذلك منذ أن كان في العشرين من العمر فأعاد الدكتور النظر إلى الأشعة وهنا بدأ قلب حمد يخفق وبدأ تنفسه يضطرب. وش فيه يادكتور؟ وش فيه ؟

هناك أاشتباه بوجود التهاب رئوي أو ورم في الرئة وتحتاج إلى تحويل للمستشفى لمزيد من الفحوصات : أشعة أخرى للصدر من الجهتين، تحاليل دم وبلغم، أشعة مقطعية، وأشعة صوتية للبطن وأشعة صوتية للقلب وتخطيط للقلب، ثم منظار للرئة ثم عملية لأخذ عينة من الغدد العنقية ثم تلتها عمليات أخرى وبعد ذلك ظهرت النتيجة بعد أسبوعين من التحاليل والفحوصات الطبية داخل المستشفى. إنه سرطان الرئة وقد وصل إلى مرحلة متأخرة وانتشر إلى الكبد وخنق الأوردة العنقية وسبب شللاً في أعصاب الحبال الصوتية والحجاب الحاجز وهو من النوع الذي لا يمكن استئصاله جراحياً، كما أن الأشعة العلاجية قد لا تفيد فيه شيئاً، أما علاجه بالأدوية الكيميائية فقد يساعد قليلاً لكنه يحمل أعراضاً جانبية خطيرة.

وفي المستشفى بدأت رحلة العلاج المريرة فقد بدأ يتردد على جلسات الأشعة لتقليص الورم وتخفيف ضغطه على أوردة العنق، وبدأ يأخذ دورات العلاج الكيماوي مع كل المشاكل المصاحبة إلى درجة أنه لم يستطع إكمال الدورة الأولى .

جلس مع الطبيب المعالج وقال له وحتى إذا لم نتمكن من عمل شيء فيمكننا أن نهتم بكل ما تحس به من ألم أو سعال أو ضيق في التنفس.

فقال حمد: " لقد تركت الدخان يا دكتور منذ دخولي المستشفى".

الدكتور وحمد يعلمان أن هذا القرار جاء متأخراً جداً ، بعد ستة أشهر من المعاناة الشديدة والأوجاع الرهيبة وفقدان الشهية وصعوبة الأكل ونقص الوزن إلى حد العجاف انتقل حمد إلى رحمة الله وترك خلفه عائلة تضم 11شخصاً ((رحمه الله )).



القصة الثالثة

يقول ((م ـ ع ـ ف )) حصل قبل عشرين عاما لأحد أقربائي مرض وكان يسكن في جنوب المملكة ، وأعيت أهله الحيل بعلاجه ، وحولته الهيئة الطبية إلى الخارج للعـلاج وكنت مرافقا له ، وعندما كشف عليه الطبيب ، سألني : هل هـو مدخن ؟ فقلت له : إنه غير مدخن . وكنت لا أعلم أنه مدخن ، فقال الطبيب : إنه يدخن ، وبه كسران ، أحدهما بفخذه والآخر بساعده ، وبتشخيص الطبيب تبين أنه مصاب بسرطان العظام ، وكنت قد أتيت به محمولا على الطائرة بالنقالة ، ولم يكن بالمستطاع علاجه ، وعدت به إلى بلدي متوفـيــا في تابوت ((يرحمه الله))

القصة الرابعة

كان زميلي يعاني من حرقة في الصدر ، ذهب إلى المستشفى وأعطي بعض العلاجات ، ورجع إلى منزله ، وجلس يشرب السيجارة وبعد دقائق سلم روحه إلى بارئها ، لقد مات وبيده سيجارة حيث وجده شقيقه .

لقد أثرت تلك الحادثة عليّ وكانت سببا في إقلاعي عن التدخين

القصة الخامسة
يقول ( ع ، ف ) دخلت العناية المركزة بسبب شرب الدخان بشراهة ، حيث كنت أعاني من آلام في الصدر وخفقان بالقلب ، ولقد سبقني إلى العناية مريض آخر والسبب التدخين ، وكان يهم بالخروج من العناية ، وفي لحظة سقـط

في مكانه ، ثم مات (( رحمه الله )) بسبب التدخين ، ولذلك حضرت مسرعا إلى العيادة لكي أقلع نهائيا عن التدخين.


(منقول)



ارجو العبره ربنا يسعدكم


اميننننننننننننننننن

_________________
غريبه حظوظنا فى الدنيا غريبه الدنيا فى الانسان
avatar
mezo
رئيس مجلس الاداره
رئيس مجلس الاداره

عدد الرسائل : 49
العمر : 37
Location : canada
تاريخ التسجيل : 06/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zezo.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى